مقالات واراء

محمد عمار يكتب .. الفساد الأخلاقي والبعد عن الدين .. يقودان المجتمع إلي الهلاك وإراقة الدماء 

محمد عمار يكتب .. الفساد الأخلاقي والبعد عن الدين .. يقودان المجتمع إلي الهلاك وإراقة الدماء 

 

كتب ـ محمد عمار
 

أصبح مجتمعنا السوهاجي في صباح كل يوم جديد، نتابع مشاجرات يومية بالأسلحة النارية يتصدرها الشباب من بين مشاجرات عائليةأو عرضية تبدأ من معاكسات وخلافها كما إندلعت أمس مشاجرة بمركز البلينا جنوب غرب محافظة سوهاج، بدأت بكلمات لربما كانت غيرمقصودة عند عبور إحدي الفتيات وتلقاها أخربكلمات خارجة عن الإطار البيئي الذي نعيش فيه، دون رقابة من الأسرة في تحركات أبنائها .

بينما تصدر أليوم مشهد،  أخر تخلص شاب من حياته بإطلاق الرصاص على نفسه، أمام منزل أسرته، بقرية في طما شمالي محافظة سوهاج، وجرى نقل الجثة للمستشفى، وباشرت النيابة العامة التحقيقات، وكان السبب مروره بأزمة نفسية،فلو نظرنا إلي مثل هذه الحالات لكانت الأسرة هي الأولي المسئولة في الوصول لهذا الحد من تقصير كان في الرعاية منذ بداية النشء دون مراعاة في اختيار صداقته تحديد تعليمه .

ومن اللافت مؤخرًا أن هذه المشاجرات تنطوي تحت مظلة ” الخصومات الثأرية” ظاهرة ممتدة منذ عشرات السنين، وعلى الرغم من الأحكام القضائية فى القضايا المتعلقة بها، فإنها لم تكن رادعا كافيا، أيضا المعالجات الاجتماعية والدرامية، بعد أن سيطرت نار الانتقام على عقول المتورطين فيها، الذين لم يجدوا سوى القتل للثأر من خصومهم، فسالت أنهار من الدماء بسبب العادات والتقاليد ظنًا منهم أنه الحل الأمثل للهروب من العار وكلام الناس، وقد شهدت محافظات مصر خلال الفترة السابقة الكثير من وقائع القتل، بسبب خلافات ثأرية، وراح ضحايا، العديد من الأشخاص بسبب عادات وتقاليد عفى عليها الزمن. 

وأن الفساد أصبح ظاهرة خطيرة تصيب جميع مجتمعات العالم، النامية والمتطورة والمتقدمة منها على حد سواء، وإن كان بدرجات متفاوتة ، ومن المؤسف أن معدلات الفساد آخذة في الازدياد، فضلًا عن تنوع المجالات التي يلحقها، كالفساد السياسي والاقتصادي والإداري والاجتماعي والأخلاقي،  وغيره من أنواع الفساد.

 

فنتمني السعي خلف تعليم الإسلام الحنيف الوسطي لكي ننهض بمجتمعنا وبوطننا الغالي مصر ، حفظ الله مصر من كل مكروه .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى