حوادث

وفاة الإعلامى وائل الإبراشى بعد معاناته مع فيروس كورونا

كتب ـ محمد عمار

توفى منذ قليل الإعلامى وائل الإبراشى بعد صارع مع المرض خاصة بعد إصابته بفيروس كورونا، ولم يتم تحديد موعد تشييع الجثمان وصلاة الجنازة أو إقامة العزاء.

يشار إلى أن حالة الإعلامى وائل الإبراشى شهدت تطورات إيجابية خلال الفترة الماضية، بعد معاناة طويلة مع مضاعفات فيروس كورونا، ووفقًا لما ذكره الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة كورونا، فى مداخلة هاتفية لأحد البرامج التليفزيونية – خلال شهر سبتمبر الماضى – أكد أن حالة الإعلامى وائل الإبراشى باتت تشهد تحسنًا كبيرًا، وذلك بعدما كشفت تحاليل كورونا التى يجريها بشكل دورى تطورات إيجابية بالمقارنة مع حالته فى بداية إصابته بالفيروس نهاية العام الماضى.

وأكد الدكتور حسام حسنى أن رئتيه تعافتا بشكل كبير، وعادت أنسجتهما لقوتها مرة أخرى، متوقعًا أن يعود الإعلامى الكبير إلى عمله مرة أخرى لاستئناف تقديم برنامجه على شاشة التلفزيون المصرى.

وأصيب الإعلامى وائل الإبراشى نهاية العام الماضى بفيروس كورونا، لكن مضاعفات الإصابة بالفيروس استمرت معه منذ ذلك الوقت وحتى الآن، وأبعدته عن الشاشة، ثم عاد الإبراشى لاستكمال علاجه فى المنزل فى شهر مارس الماضى بعد استقرار حالته بالمستشفى عقب 3 أشهر من العلاج، ومن وقتها وهو يواصل علاجه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى