اخبارمصر

ارتفاع الاحتياطي الأجنبي بعد حصول مصر على قرضين بـ1.5 مليار دولار

كشف مصدر مصرفي، عن زيادة رصيد الاحتياطي الأجنبي لدىالبنك المركزي، بعد دخول الشريحة الثانية من قرض البنك الدولي، أمس الإثنين.

وأضاف المصدر في تصريحات خاصة لـ”الدستور”، أن “الشريحة الثانية لقرض البنك الدولي، البالغ قيمتها مليار دولار، مقدمة لدعم رصيد النقد الأجنبي، والاستثمار الخاص، والمشروعات في مصر“، لافتا إلى أنه “من المقرر أن تبدأ مفاوضات الشريحة الثالثة فيإبريل المقبل، تمهيدا للحصول عليها خلال النصف الثاني من عام 2017″.

وتبلغ إجمالي قيمة قرض البنك الدولي 3 مليارات دولار، حصلت مصر على الشريحة الأولى في سبتمبر الماضي، والثانية في مارسالجاري.

في سياق متصل، أعلن البنك الإفريقي للتنمية، أمس الإثنين، انتهاء مفاوضات الشريحة الثانية من قرض البنك لمصر بقيمة500 مليون دولار، على أن تصل خلال منتصف الأسبوع المقبل.

وكان مجلس إدارة البنك وافق على إقراض مصر 1.5 مليار دولار، على 3 شرائح، لمدة 3 سنوات، كقرض مساند للموازنة العامة للدولة.

ومن المقرر أن تبدأ بعثة البنك التفاوض مع الحكومة المصرية على الشريحة الثالثة والأخيرة بقيمة 500 مليون دولار، خلال شهريونيو المقبل.

وكان البنك المركزي أعلن وصول رصيد الاحتياطي الأجنبي لديهبنهاية فبراير الماضي إلى 26.5 مليار دولار، بزيادة طفيفة عن يناير السابق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى