اخبارمصر

البنك المركزي المصري يخفض سعر شراء الدولار وعودة الدولار ليصارع الهبوط أمام الجنيه

أدى قرار البنك المركزي المصري بخفض سعر الدولار إلى أزمة جديدة للدولار، ويصارع الدولار منذ نهاية الأسبوع الماضي ليستكمل الاتجاه الصاعد الذي توقعه له الكثيرون، ولكن جاء قرار البنك المركزي ليضغط من جديد على سعر الدولار ويجعل توقعات هبوطه هي الأكبر، وقد حدد البنك سعر الدولار اليوم فيه باستقرار عند أسعاره السابقة، وسجل سعر الشراء 18.07 جنيه وبيع 18.20جنيه.

وكان تقرير البنك المركزي السابق عن ارتفاع الاحتياطي النقدي لديه السبب الرئيسي لفترة الستة أيام الماضية من التعريض في سعر الدولار، وكان يقاوم بشدة الهبوط محاولا الاحتفاظ بمستواه السعري ثم معاودة الصعود، ولكن بعد وصول الدفعة الثانية من قرض صندوق النقد الدولي إلى البنك المركزي، ثم خفض البنك لسعر الدولار لديه له عامل كبير في الضغط الكبير على سعر الدولار ولن يتمكن من التماسك، على المستوى القصير، وربما يرتفع قليلًا فيما بعد بدخول شهر رمضان الكريم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى