صحة و أسرة

نضالُنا…للقضاء علي الارهاب

كتب ..رفعت العمده ….

……………………………………………………………..

يحاول الارهاب ، في كلّ مرّة، رسم ملامح الانكسار علي المصريين وبطبيعة الحال، يفشل في رسم حدودها وفرض ذلك علينا، ويفاجأ من مدى تمسّكنا في عمل ونضال ضد الارهاب نحن سنظل متماسكين مسلم ومسيحي يدا واحده   مما يجعلهم أكثر ارتباكًا وينعكس ذلك في محاولاتهم المستمرة من النيل من العمل الوطني ومحاصرته في أدوات عديدة باتت لنا روتينية.

عندما اخترنا نضالنا ضد الارهاب   إيمانًا منّا بأهمية ان نتكاتف سويا مع الدوله ممثله في جيشها وشرطتها ، وانطلقنا في نضالنا من أن المواطنة مشتقة من الوطن وأصحابه.

ومن المبادرات الفردية، والجماعية، التي تتبلور خارج المنظومة السياسية التقليدية، مثل عشرات المبادرات التطوعية، والحركات المناهضه للارهاب

المشروع الوطني  بأهمية النضال لتحقيق ما نريد، لذلك بات من البديهي أن يكون لعملنا السياسي بعدٌ وطنيٌ في كافة قضايانا.

أن كل المنابر النضالية متاحة أمام هذا الواقع لنكون يدا واحده تضرب وتقضي غلي الارهاب الغاشم .

مم يربك الارهابيون   من وجود صوت وخطاب وسلوك وطني واحد للجميع وهو محاربة الارهاب  نصرةً لقضيتنا  ضد الارهاب   إيمانا منا بعدالة قضيتنا امام  المجتمع الدولي الذي يجب عليه

محاكمة الدول الداعمه للارهاب

في نهاية المطاف نحن قادرون على دحر الارهاب  … لان شعب مصر يد واحد  ه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى