التعليم

اخيرا السيسى يرسل محلب وجمال الدين برفقة طعيمه لمعرفة حقيقة عصابات سرقة الذهب المسلحه فى البحر الحمر

قالت مصادر بقطاع التعدين والمناجم فى البحر الأحمر إن الرئيس عبدالفتاح السيسى كلف مساعده للمشروعات القومية والاستراتيجية، المهندس إبراهيم محلب، ومستشاره لشؤون الأمن والإرهاب، اللواء أحمد جمال الدين، بزيارة مناطق التنقيب واستخراج الذهب بمنطقة مرسى علم بالصحراء الشرقية، الإثنين المقبل، برفقة عمر طعيمة، رئيس هيئة الثروة التعدينية، لتفقد المنطقة، بعد تعدد الشكاوى من انتشار ظاهرة «الدهابة»- الباحثين عن الذهب بشكل غير شرعى- وتلقى رئاسة الجمهورية شكاوى بوجود أسلحة مع المُنقِّبين، ووقوع المنطقة تحت نفوذهم، إلى جانب تزايد أعداد الأفارقة المتسللين إلى البلاد عبر مثلث حلايب وشلاتين.

وذكرت “المصري اليوم” أن الزيارة تأتي بالتزامن مع إعلان هيئة الثروة التعدينية أكبر مناقصة أمام الشركات العالمية للحصول على حق الامتياز للتنقيب عن الذهب فى الصحراء الشرقية. وقدرت المصادر حجم الذهب الذى يتم استخراجه فى عمليات التنقيب غير الشرعى بما يتراوح بين 1 و2.5 طن من الذهب الخام سنوياً، موضحة أن مخازن نيابة جنوب البحر الأحمر وقسمى شرطة شلاتين ومرسى علم تكدست بمئات الأجهزة الخاصة بالتنقيب والبحث عن الذهب، والتى تم ضبطها والتحفظ عليها، مشيرة إلى أن البحث غير الشرعى عن الذهب من جانب المتسللين إهدار للثروات القومية، التى يجب استغلالها من خلال طرح مناقصات عالمية ومحلية.

وأعلن اللواء أحمد عبدالله، محافظ البحر الأحمر، عن إقامة منطقة مجمع لاستخراج الذهب جنوب غرب شلاتين، تشمل إقامة ورش طحن الأحجار، وعمليات استخراج الذهب للحاصلين على تصاريح من شركات الامتياز، بهدف وضع الأمر تحت أعين الدولة وحصولها على حقوقها كاملة.

كانت أجهزة الأمن بالبحر الأحمر قد دمرت، الصيف الماضى، 36 سيارة ربع نقل كانت تُستخدم فى التنقيب غير الشرعى، وتم ضبط عشرات الأفراد وأجهزة التنقيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى