عاجل اهم الاخبار

استجابه لنداء جريدة الاتحاد الدوليه …تفاصيل مشروع قانون صرف ألف جنيه للشباب العاطل عن العمل

أكد محمد هاني الحناوي، عضو مجلس النواب، صاحب اقتراح قانون إعانة البطالة، أن إقرار القانون سيكون على رأس أولوياته خلال دور الانعقاد الثالث الذي يبدأ في شهر أكتوبر المقبل.

وأضاف النائب في تصريحات صحفية للمحررين البرلمانيين اليوم الإثنين، أن صرف إعانة البطالة أمر تفرضه الظروف الاقتصادية الراهنة حماية للشباب من الوقوع فريسة في يد التنظيمات الإرهابية التي تدفع بسخاء.

وأوضح الحناوي أن القانون سيكون بضوابط صارمة وسيتم النقاش حولها ولمدة محددة، مضيفا: “الشباب ينتظرون من الرئيس المساندة فهو المسئول الوحيد في الدولة الذي يفكر فيهم ويبحث عن فرصة لهم”.

وكشف النائب أن إعانة البطالة ستكون الأولوية فيها لذوي الاحتياجات الخاصة ومن مرّ على تخرجه 5 سنوات والشباب الذي لا يعمل أحد والديه بالحكومة، كما أنها تيكون محددة المدة من عامين إلى 3 أعوانم ولن تتجاوز قيمتها ألف جنيه.

وأكد الحناوي أن المدة التي يصرف فيها الشباب إعانة البطالة ستكون عبارة عن فترة تأهيل لهم للتدريب في القطاع الخاص، كما حدث بالشركة التي أسستها في قطاع تدوير القمامة، وتضم 1200 شاب في التخصصات المختلفة يتم تدريبهم حاليا وبعد انتهاء هذه الفترة سينطلقون للعمل بالقطاع الخاص.

وأشار عضو مجلس النواب، إلى أن البعض حاول إجهاض الفكرة، مدعيًا أنها تساعد الشباب على الكسل وعدم إعلاء قيمة العمل، لافتا إلى أن الهدف من مشروع القانون كان تأهيل الشباب للعمل بالقطاع الخاص وعدم انتظار فرصة عمل بالحكومة.

وتابع الحناوي أن الحكومة إذا أرادت تنفيذ الفكرة ستنجح في توفير التمويل اللازم، كما حدث في ملف تكافل وكرامة الذي تطبقه وزارة التضامن الاجتماعي.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ واليكم مانشرته الاتحاد في عدد سابق منذ  ثلاثة اشهر .. بقلم . رفعت العمده

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرسالة عتاب للرئيس السيسي
………………………………………………………..
يا سيادة الرئيس نريد العمل على أصلاح المجتمع وتوفير العدالة الأجتماعية خاصة لماذا ﻻ يوجد بمصر مرتب بطالة للشباب خريجين الجامعات أو أصحاب المؤهلات المتوسطة؟ ﻻبد أن يوجد بمصر مثل أوروبا مكتب عمل مهمته تجميع كل الوظائف الخالية أى أنه بمثابة مركز تابع للدولة مهمته توجيه الشباب إلى الأماكن التى ربما يكون فيها فرصة عمل حسب المؤهلات وحسب الخبرة إلى أخرة . إن مصر بحاجة لخطة أصلاح مجتمعى شاملة ولكن بوجوة جديدة لم يسبق لها العمل في أى حكومة أو أى وزارة سابقة حتى لو أدى الأمر إلى الأستغناء نهائيا عن الحكومه الحاليه لأنهم أفسدوا الدولة والبقاء عليهم لم يأتى لمصر سوى بالدمار الشامل . حولهم جميهم للتقاعد وكفي ما نهبوه من الدولة وعين أصحاب الفكر والكفاءات بدون وسطة وﻻ محسوبية وهذا هو القضاء العملى على الفساد والرشوة والمحسوبية وﻻ تشغلك قضايا خلافات جانبية يفتعلها أصحاب المصالح لأشغالك عن مهامك الحقيقية نريد الأحساس الفعلى العملي بأن ثورة 30 يونيو غيرت المجتمع للأفضل إنسانيا ومجتمعيا. يا سيادة الرئيس حين يفقد الفقراء الأمل في غد أفضل يكثر الفساد وتزداد معدلات الجريمة داخل المجتمع وتنحدر الأخلاق وتضيع القيم الحميدة أمام شدة الفقر وشدة المرض أرحموا فقراء مصر يرحمكم من في السماء . يا سيادة الرئيس مع أحترامي لكبرى مشاريع مصر التى ربما تعود بعد سنوات طوال بالخير الوفير على مصر ولكن السؤال ماذا عن فقراء اليوم؟! ماذا عن المرضى اللذين ﻻ يجدون ثمن حتى شراء أدوية علاجهم الجزئى وليس الكلى ؟ ماذا عن مرضى الفشل الكلوى من فقراء مصر والسؤال كم هى كلفة جلسة الغسيل الكلوى؟ وماذا وماذا ومليون ماذا .نطالب الرئيس بالأهتمام في الدرجة الأولى بمشاريع صحية للفقراء المرضى المعدمين ونطالب بمشاريع تعليمة في شتئ المجالات الحياتية لأن العقل السليم في الجسد السليم وليس الجسد المريض. نطالب الرئيس بمحاصرة الأمية الفكرية والتعليمية وتلك هى أول وأساس الحرب على الإرهاب .. الاهم واولا واخيرا سيادة الرئيس الإهتمام بقضايا الفقراء ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى