محافظات

اجتماع لمديري ادارات التربية الخاصة ومسئولي الدمج ومديري ادارات الموهوبين

متـــابعــــه ؛؛؛ مـــــــــــــــــروه مختــــــار
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
الادارة المركزية تعقد … في إطار توجيهات الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بالاهتمام بالطلاب ذوي القدرات الخاصة، ومتطلبات دمجهم في المجتمع، عقدت هالة عبد السلام خفاجي رئيس الإدارة المركزية لشئون التربية الخاصة اجتماعًا بمديري ادارات التربية الخاصة، ومديري إدارات الموهوبين، ومسئولي الدمج من كافة المديريات التعليمية، لمناقشة التوجيهات الخاصة بمجال التربية الخاصة في المؤسسات التعليمية. بحضور أسماء الديب مستشار الوزير لشئون المديريات، والدكتور أحمد آدم مدير عام تنمية التربية الخاصة، وأمين سعد الدين القائم بعمل مدير عام الإدارة العامة للتربية الخاصة. خلال الاجتماع، أكدت الديب على أنه لابد من إعلاء المصلحة العامة علي المصالح الشخصية، وأن أبناء التربية الخاصة في أمّس الحاجة الي مجهودات مسئولي الدمج في المؤسسات التعليمية، مشددة علي ضرورة متابعة المدارس، والتجهيزات المختلفة لها، والاطمئنان علي مبيت الطلاب. وفى هذا السياق، أوضحت عبد السلام أن قرار (٢٥٢) لسنة ٢٠١٧، لم يولد فجأة بل هو نتاج عمل جماعي تعديلًا لقرار (٤٢) لسنة ٢٠١٥، وجاء القرار متفقًا مع ورشة العمل التى أقامها المجلس القومي لشئون الإعاقة، واستجابة لمشاكل ومطالب الميدان، مضيفة أن مستشار الوزير للتربية الخاصة إنجي مشهور أكدت علي إصدار نشرة توضيحية لبعض مواد القرار، وتم توزيع النشرة بالاجتماع. وخلال الاجتماع، أكد آدم على أهمية الاستعانة بكتب برايل للعام الماضي في حالة تأخر استلام المدارس للكتب الجديدة، موضحًا أن هناك طفرة غير مسبوقة بالتربية الخاصة حيث تم تدريب عدد ما يقرب من (٢٣) ألف مُعلمًا هذا العام، وتوزيع عدد (3) أدلة للأنشطة اللاصفية للدمج. ومن جهته، أكد سعد الدين علي ضرورة التزام مديري إدارات التربية الخاصة بالتواجد المستمر في المدارس كخطط متابعة، وإعداد تقارير شهرية للإدارة المركزية للتربية الخاصة، وعدم التواصل مع أي جهة حكومية، أو غير حكومية، وعدم دخول أفراد أو جهات للمدارس دون موافقة وعلم الوزارة، مشددًا على أن المسئول الأول عن الدمج والتربية الخاصة هو مدير إدارة التربية الخاصة وان الدمج فرع من فروع التربية الخاصة. كما تم خلال الاجتماع، إعلان نتيجة مسابقة “الإبداع طموح” وتكريم المديريات التعليمية الفائزة، ففي “المسابقة العلمية” فازت محافظة الغربية بالمركز الأول، وقد حصلت محافظة الدقهلية على المركز الثاني، أما محافظة الجيزة فقد حصلت على المركز الثالث، وفي “المسابقة الأدبية” فازت محافظة شمال سيناء بالمركز الأول، وقد حصلت محافظة بني سويف على المركز الثاني، ثم محافظة الشرقية فقد حصلت على المركز الثالث، وفى “المسابقة التقنية” فازت محافظة جنوب سيناء بالمركز الأول، وقد حصلت محافظة أسوان على المركز الثاني، ثم محافظة الفيوم فقد حصلت على المركز الثالث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى