حوادث

بالصور.للكبار فقط «صفقة الموت ».. 60 يوما من المفاوضات بعد ذبح طفل الصف تنتهي بإغراق شقيق المتهم حيا.. صور

للكبار فقط +18جثة البدرشين تكشف «صفقة الموت».. 60 يوما من المفاوضات بعد ذبح طفل الصف تنتهي بإغراق شقيق المتهم حيا.. صور

للكبار فقط +18جثة البدرشين تكشف «صفقة الموت» 60 يوما من المفاوضات بعد ذبح طفل الصف تنتهي بإغراق شقيق المتهم حيا صور
عقدت العائلة الواحدة “صفقة الموت” ثأرا لذبح طفل علي يد نجل عمه فاتفقوا علي قتل شقيق المتهم وحددوا مع أعمامه موعدا لتسليمه لهم لإنهاء حياته تحت أعينهم وبرضاهم”.

كشفت تحريات أجرتها مباحث الجيزة علي مدار 13 يوما عن تفاصيل الجريمة، بعدما تلقي اللواء عصام سعد مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة إخطارا بتاريخ 27 مارس الماضي بالعثور علي جثة شاب بنهر النيل بدائرة مركز البدرشين مكبلا بالحبال ومكمم الفم ومعصوب العينين بلاصق طبي، فحص رجال المباحث للجثة التي محت المياه ملامحها وتأكد وجود شبهة جنائية نظرا لتقييدها بالحبال وتكميم فم القتيل، بالإضافة إلي وجود “ثقل” من الحجارة مربوط بها، فريق البحث الذي شكله اللواء إبراهيم الديب مدير الادارة العامة للمباحث تمكن من حل اللغز، حيث تم التوصل إلى هوية القتيل وتبين أنه يدعى “هشام.خ” 30 سنة نجار مسلح مقيم بقرية الشوبك الشرقي بمدينة الصف، وأن هناك خصومة ثأرية لأسرته مع أبناء عمومته تتمثل في قيام شقيقه “محمد .خ” 18 سنة عاطل، والمحبوس احتياطيا على ذمة القضية رقم 607 لسنة 2018 إداري مركز الصف، بتهمة ذبح ابن عمه اسلام . خ 13 سنة وفصل رأسه عن جسده لسرقة التوك توك الخاص به، وهاتفه المحمول لمروره بضائقة مالية وذلك في منتصف شهر فبراير الماضي وتم حينها ضبطه، عقب ارتكابه للواقعة، وحبسه على ذمة القضية.

أضافت التحريات التي أجراها العميد ناجي كامل رئيس مباحث قطاع جنوب الجيزة والمقدم محمد أبو القاسم رئيس مباحث البدرشين أن الأسرتين بما أنهم ينتمون إلى عائلة واحدة، قرروا عقد صفقة تنأى بهم عن سلسلة الثأر وقتل أبنائهم واحدا تلو الآخر فكان الاتفاق علي تسليم شقيق المتهم المحبوس لأسرة الطفل القتيل لقتله والثأر منه، وبالفعل تم تنفيذ الاتفاق بعدما قام أعمام النجار بتسليمه إلى الأسرة الثانية فاصطحبه 5 منهم برفقة 3 من أعمامه داخل سيارة ميكروباص وتوجهوا به إلى كوبري الاخصاص بالصف بعد تكبيله بالحبال وتكميم فمه وعصب عينيه بلاصق طبي وشرحت التحريات أن المتهمين الخمسة بمشاهدة 3 من أعمام المجني عليه قاموا بربط حجارة ثقيلة بجسده بما يعرف ب “الرمانة” وألقوا من أعلي الكوبري بنهر النيل ليختفي بقاع النهر حتي ظهرت جثته بعد قرابة 10 أيام بمنطقة البدرشين بعدما جرفتها المياه.

وتبين أن الطرفين عقب قتل المجني عليه عقدوا جلسة صلح لإنهاء الثأر فيما بينهم بعدما تم قتل شاب مقابل طفل.

مباحث البدرشين برئاسة المقدم محمد أبو القاسم رئيس المباحث تمكنت من إلقاء القبض علي 4 متهمين من مرتكبي الجريمة و2 من أعمام القتيل الذين سلموه لهم بينما مازال 2 هاربين وتم عرضهم علي النيابة العامة برئاسة المستشار أحمد الحريري رئيس نيابة البدرشين الذي أمر بحبسهم 4 أيام علي ذمة التحقيقات باتهامات القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد.christian-dogma.comchristian-dogma.comchristian-dogma.comchristian-dogma.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى