محافظات

. حكاية صيدلانية انقلبت سيارتها في سوهاج “حزن وتكريم”.جريدة الاتحاد الدوليه

 "حزن وتكريم".. حكاية صيدلانية انقلبت سيارتها في سوهاج

افاد مصدر بوزارة الصحة، إن الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، تواصلت مع وكيل الوزارة بسوهاج؛ لتقديم التعازي لأسرة الصيدلانية ماري محروس، بعد وفاتها إثر انقلاب سيارتها أمس السبت.

وأوضح المصدر لمصراوي، أن الوزيرة شددت على اتخاذ الإجراءات اللازمة لحفظ حقوقها القانونية والمادية والأدبية، موضحًا أنه تم التنسيق لتكريم اسم الراحلة عقب انتهاء مبادرة “100 مليون صحة”.

وتعمل “ماري محروس” صيدلانية في مستشفى أخميم المركزي بسوهاج، وشاركت ضمن الفرق المتنقلة لحملة “100 مليون صحة”، وكانت إبان وفاتها في طريقها إلى قرية السلامون بمركز طما؛ ضمن القافلة التي تم تنظيمها لمسح جميع الأهالي من فيروس سي، والكشف عن الأمراض غير السارية “الضغط – السكر – السمنة”.

وأثار حادث الوفاة حالة من الحزن بين أوساط الصيادلة على مستوى الجمهورية، فيما يجتمع مجلس النقابة اليوم مع مجلس النقابة الفرعية بسوهاج؛ لتحديد الإجراءات التي ستتبعها النقابة بعد هذا الحادث، بحسب تصريحات الدكتور أحمد أبودومة، عضو مجلس نقابة الصيادلة، لمصراوي.

بدوره، قال الدكتور هاني جميعة، وكيل وزارة الصحة بسوهاج، إن ما قامت به لا يقل عن أي جندي يُستشهد في ميدان المعركة أو يؤدي دوره، وتنقلت من المستشفى الذي تعمل به إلى القرى لزيادة المترددين على الحملة خاصة في أسبوعها الأخير حيث كنا نصل إلى المواطنين في أماكنهم.

وأضاف في تصريحات لمصراوي: “تعاملنا مع الحادث على الفور وتم مساعدة أهلها في إنهاء كافة الإجراءات ولن نتخلى عن حقوقها وسندعم أسرتها، وسيكون هناك تأبين عزاء من الوزيرة لأسرتها”.

وأوضح أن الصيدلانية ماري طلبت أن تعمل ضمن الفرق المتنقلة بحملة 100 مليون صحة؛ حرصًا على مسح جميع مواطني المحافظة قبل انتهاء الحم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى