حوادث

تقارير تكشف أين كان سائق قطار محطة مصر..جريدة الاتحاد الدوليه

تقارير تكشف أين كان سائق قطار محطة مصر

قال الأستاذ الدكتور عوض شفيق، أستاذ القانون الدولي بجينيف، تعليقًا على حادث حريق بمحطة مصر اليوم، يجب التحقيق الجاد في حادث حريق محطة مصر باعتباره حادثًا إرهابيًا متزامنًا مع حكم إعدام قتلة النائب العام ومتزامنًا مع دعوة إخوان تركيا حيث يوجد العقل المدبر لمقتل النائب العام والهارب إلى تركيا (يحيى السيد إبراهيم موسى، مدرس بكلية الطب جامعة الأزهر و مسؤول العمل الطلابي بجامعة الأزهر ). وتابع أستاذ القانون الدولي في تدوينة عبر حسابه بالفيسبوك، الرجاء من جهات التحقيق عدم الأخذ “بمعيار ظاهر الأمر” في الحادثة سواء من السرعة والإهمال والتقصير، ومقولات القضاء والقدر، وما شابه من أعذار تخفف من وطأة الحدث. لافتًا إلى أن هناك أخبار صحفية تقول بأن الجرار انطلق مسرعًا وبدون سائق تمهيدًا لعدم تحميل المسؤولية الجنائية على مرتكب الجريمة. هل جريمة حريق محطة مصر جريمة إرهابية هدفها ترويع وبث الرعب للمواطنين المسافرين؟ مشددًا على تحقيقات النيابة تعمل وتكتشف النية الإرهابية من خلال الوقائع السابقة وأنماط سلوك جماعة الإخوان الإرهابية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى