حوادث

جحود الابناء /رفض استلام جثة والدته بعد وفاتها بكورونا – الاتحاد الدوليه

جحود الابناء /رفض استلام جثة والدته بعد وفاتها بكورونا – الاتحاد الدوليه

صوره ارشيفيه

(جحود الابناء) عندما علم ابنها أنه من سيستلم الجثة بدأ في القلق وأخبرنا أنه مريض وزوجته محجوزة في المستشفى وهو من يجلس مع الأولاد»، قائلًا إن المستشفى اتخذ قرارًا بتنفيذ توجيهات وزارة الصحة والسكان بتحرير محضر شرطة بامتناع الابن عن القدوم لاستلام جثمان الوالدة.

وأوضح أن الأمر تم تحويله إلى النيابة، التي أصدرت قرارًا بدفنها في مدافن الصدقة، ذاكرًا أن رجال الشرطة تواصلوا مع ابن السيدة قبل الدفن وأبدى استعدادًا لاستقبال الجثمان بعد موافقة الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، بنقلها بسيارة دفن الموتى التابعة لهيئة الإسعاف وبحراسة مشددة حتى مدافن العائلة.

وأعلن الدكتور محمد علي، مدير عام مستشفى العزل للحالات المصابة بفيروس كورونا الوبائي “كوفيد-19” النجيلة المركزي بمحافظة مطروح، أمس الجمعة، وفاة أول حالة لسيدة تبلغ من العمر 65 عامًا، مصابة بالفيروس؛ عقب تعرضها لأزمة قلبية، مؤكدًا أن أسرتها رفضت استلام جثمانها، ليتقرر دفنها بمقابر الصدقات.

قال الدكتور محمد علي، مدير مستشفى النجيلة بمرسى مطروح، إن السيدة المتوفاة، في المستشفى أول أمس الجمعة؛ بسبب فيروس كورونا المستجد «كوفيد – 19»، كانت تبلغ من العمر64 عامًا.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «mbc مصر»، مساء أمس السبت، أن تحاليلها جاءت إيجابية لفيروس كورونا ولم تظهر عليها أي أعراض، ذاكرًا أنه تم تحويلها إلى النجيلة من مستشفى حميات الإسكندرية.
وأشار إلى أنها وصلت من مستشفى الحميات يوم 31 مارس في الثانية صباحًا، وتم حجزها في غرفة؛ لتقديم الرعاية الطبية، مؤكدًا أن حالتها كانت مستقرة وغير مقلقة.

وذكر أن الراحلة تعرضت لأزمة قلبية وتوفت دون أي مقدمات في الساعة الخامسة بعد العصر يوم الوفاة، مشيرًا إلى أن المستشفى تواصل مع ابنها من أجل الاتفاق على طريقة نقل الجثمان.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى