لا عودة للفساد فى وجود صانع الأمجاد لا رجوع للفاسدات فى ظل شرف القيادات

بقلم /أمينة عبد الرؤوف

احساس الظلم فظيع ولا ينسى وعندما يحقق الله لك العدل بفضله وتحت رعاية رئيسنا الغالى/عبد الفتاح السيسى

وبمتابعة دقيقة ميدانية من محافظ الغربية دكتور/ طارق رحمى حفظهم الله لمصر وحفظ مصر لنا ولهم ولكل المصريين وتظل دايما مصر فى عزة ونصر بعدم وجود من يفسدوا فيها ومما يستدعى التعجب

أن الفاسدات بتحاول بكل الطرق الرجوع لتكمله باقى الافساد لا يوجد واسطة ولا تصالح معكى ايها الفاسدة الظالمة القاتلة المزورة الراشية والمرتشية المتلاعبة المهدرة الحاقدة الغيورة المتسببة فى مقتل اطفال وتشريد نساء ورجال

واهدرتى اموال ولا يجوز عليكى السلامات يا سارقة الكمامات اخجلى بقى من نفسك ويخجلوا كل من معكى لأن شكلهم بقى سيئ كتييير

والكل عارفهم ولكم منى عكس الاحترام والتقدير لانكم لا تستحقوا حقا ان تتنعموا فى وطنى الشريف ذو المقام الكبير .

عن Alethad Aldawlih