تقنية

السلطات توقف مؤسس تطبيق للمواعدة بتهمة «الترويج للرزيله»

السلطات توقف مؤسس تطبيق للمواعدة بتهمة «الترويج للرزيله»

السلطات توقف مؤسس تطبيق للمواعدة بتهمة «الترويج للرزيله»
أوقفت السلطات في ماليزيا مؤسس تطبيق للمواعدة مثير للجدل، وذلك بموجب قوانين مكافحة الدعارة.
ولم تكشف الشرطة عن اسم الموقوف، لكن بحسب وسائل إعلام محلية وموقع تطبيق “شوغر بوك” Sugarbook فإن المؤسس يُدعى دارن تشان (34 عاما).
ويعرض التطبيق تسهيل التعارف بين نساء شابات ورجال متقدمين في السن يقدمون لهن دعما ماليا.
وفي الأسبوع الماضي، تفاخر القائمون على التطبيق باشتراك آلاف الطالبات.
ولكن التطبيق أثار سخطا شعبيا، وهو ما أدى إلى تعطيله لاحقا.
وألقي القبض على المؤسس في كوالالمبور. وأفرج عن الرجل لاحقا، لكن صحيفة “سترايتس تايمز” المحلية قالت إنه أوقف مرة أخرى الخميس.
ولا يُعتقد أنه أصدر أي تصريح منذ إيقافه، لكنه كتب يوم الثلاثاء بحسابه بموقع تويتر: “على الرغم من أنه ليس لدينا أي نوع من محتوى العري أو الإباحية أو الدعارة، فإننا خسرنا المعركة”.

وأضاف: “نعتقد أن حكومتنا في ماليزيا تعرف ما هو أنفع للناس”.
ويرفع التطبيق شعار “حيث تلتقي الرومانسية بالمال”، ويقول إنه يعرض على المستخدمين “علاقة قائمة على المال”، يقوم فيها كل طرف بـ”تحديد ما يريده مقابل الدعم المالي”.
ويعرف نفسه بأنه “شبكة للعلاقات الاجتماعية تساعد على إقامة علاقات نفعية مع نخبة المجتمع”.
وقال الأسبوع الماضي بموقع فيسبوك إن آلاف الطالبات من أكبر 10 جامعات في ماليزيا شرعن في استعمال التطبيق من أجل إقامة علاقات مع رجال يوفرون لهن مساعدات مالية.
ونقلت صحيفة عن قائد الشرطة فاضل أحمد قوله “نحقق في قضية نشر أو تداول أي بيان أو شائعة أو تقرير بغرض إثارة الخوف أو القلق لدى العامة، ومشاركة محتوى مسيء أو خطير، والدعارة”.
وحجبت السلطات الماليزية موقع شوغر بوك يوم الثلاثاء، قائلة إنه انتهت القواعد التنظيمية لاستخدام الإنترنت.
ويُستخدم التطبيق، الذي تأسس في 2016، في عدد من الدول، بينها سنغافورة وتايلاند والولايات المتحدة.

نقلا عن الشروق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى