عاجل اهم الاخبار

كورونا تنتهي في إبريل.. خبير أمريكي يتوقع موعد انتهاء الوباء العالمي

كورونا تنتهي في إبريل.. خبير أمريكي يتوقع موعد انتهاء الوباء العالمي

صورة مجهرية لفيروس كورونا - صورة أرشيفيةصورة مجهرية لفيروس كورونا – صورة أرشيفيةتصوير : رويترز

اشترك لتصلك أهم الأخبار

كورونا تنتهي في إبريل.. هكذا وضع مارتي مكاري، أستاذ في كلية الطب بجامعة جونز هوبكنز الأمريكية، موعد انتهاء فيروس كورونا كوباء عالمي.

ونقلت سكاي نيوز عن المقال العلمي للخبير الأمريكي في صحفية «وول ستريت جورنال» أن لديه توقعات مستندة على حقائق وأدلة علمية أن يختفي الوباء من أمريكا التي هي أكثر الدول تضررًا في الإصابات والوفيات بحلول إبريل المقبل.

ويعد مكاري مرجعا علميًا في الولايات المتحدة حيث قال إن معدل الإصابات اليومية بدأ ينخفض بنسبة 77% منذ يناير الماضي، وإن معظم المصابين الجدد تظهر عليهم أعراض خفيفة أو لا تظهر أعراض نهائيا، وتوقع أن يختفي كوفيد- 19 في الغالب بحلول إبريل، مما يسمح للجميع باستئناف حياتهم الطبيعية.

وأكد أن هناك أسبابا تدعو إلى الاعتقاد بأن أمريكا تخطو قدما نحو مستوى منخفض من العدوى، وأن التطعيمات التي أعطيت في الولايات المتحدة لمن لم يصيبوا بالفيروس، والمصابين القدامى الذين اكتسبوا مناعة طبيعية يمكن أن يساهم في تشكيل مناعة القطيع بحلول الربيع.

وتحدث مناعة القطيع عندما يصبح عددا كافيا من الناس محصنين ضدالفيروس، مما وضع حد لانتشاره.

وأعرب الأكاديمي في جامعة جونز هوبكنز أن مناعة القطيع ستحمي من انتشار سلالات جديدة من فيروس كورونا.

وقال: «عندما يتم كسر سلسلة انتقال الفيروس في أماكن متعددة، سيكون من الصعب انتشاره، وهذا يشمل السلالات الجديدة».

وتبدو توقعات مكاري أكثر تفاؤلا مقارنة بغيره من الخبراء، فمثلا أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، توقع أن تعود الحياة إلى طبيعتها بحلول الخريف.

وضرب مكاري في مقاله مثال بالأنفلونزا الإسبانية، التي تم الانتهاء منها كأزمة وباء عالمي، عن طريق اكتساب جسم الإنسان مضادات طبيعية لمحاربة الفيروس والانتهاء منه بشكل طبيعي.

وقلل مكاري من أهمية الحديث عن سلالات جديدة لفيروس كورونا كوفيد 19، مؤكداً أن البلدان التي أعلنت عن تحور للفيروس أعلنت الأسبوع الماضي عن انخفاض الإصابات مثل المملكة المتحدة وجنوب إفريقيا والبرازيل.

أما أوغور شاهين، الشريك المؤسس لـ «بيونتك»، المساهم في صناعة لقاح «فايزر بيونتك»، فقد توقع أن تعود الحياة إلى طبيعتها في بريطانيا وأوروبا الولايات المتحدة مع دخول فصل الصيف.

ومع أن هؤلاء الخبراء تحدثوا عن مناطق بعينها في العالم، فإنهم يعطون مؤشرات يمكن القياس عليها في بقية أنحاء العالم، وهي توزيع اللقاحات والإصابات الفعلية بالوباء.

 

  • المصري اليوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى