التعليم

المدارس والفساد

المدارس والفساد

المدارس والفساد

كتبت/هاله عرفه
أننا جميعا نعاني من الفساد داخل المدرسه وتلقي الاتهامات علي الوزير ونتهمه بالفشل ونعترض عليه دون تفكير وتحليل لأمور ولاني مثل كل أولياء الأمور فاني اقول شهاده حق .
إن الفساد الذي نعاني منه من الإدارات وإختيارهم معدومى الضمير الذين يستغلوا المناصب للكسب غير مشروع ويخالف قرارت الوزير ضاربين بها عرض الحائط . واكبر فساد وسرقه واستغلال أولياء الأمور في المدن الجديده وخصوصا الشروق وبدر وغيرها من المناطق التي خارج المراقبه ومع الأسف المدوريه شركه حيث المحسوبية والتي تضيع اوطان واخيار الفاشله ووضعهم في مناصب وليت يصل صوتنا الي الرئيس والنيابة الاداريه والرقابة العامه والنائب العام ومباحث الأموال العامة ووزير التربيه والتعليم .
إن المدارس الجديده التي يتم افتتاحها دون تأسيسها ودون مدير تربوي ومعلمين مواد جدرات ومواد اساسيه وضياع مستقبل ابنائنا وتحطيمهم نفسيا فهو يوضع تحت قانون التنمر والذي يجعل الطالب كاره للوطن وللعلم وهذا ضد برنامج الإصلاح الذي يناشد به الرئيس ووزير التربيه والتعليم والذي يحاول أن نفذ مشروع التغير مع محاوله ارضاء أولياء الأمور ولكن هذا ضد مصلحه الإدارات الموجوده وضدد بعض المعلمين والمعلمات الذين لهم مصالح شخصيه والمديرين الذين يحملوا الأهالي تبرعات فرض الملابس عليهم وتحمل كل مصاريف الطباعه غير فرض المجموعات غير إنهاء عقود المشاركه المجتمعيه والاستيلاء علي المال العام دون وجهه حق ولا اعلم سبب السكوت عليها وتركها تعبث بمستقبل ابنائنا وكيف يكون لها الحق في اختيار من يعلم ابنائنا وادخال أحدي السيدات المعروفه بالسمعة السئ في المدينه وتمتلك أيضا سنتر تعلمي ويطلب من الطالبات بالتوجه الي مكان مشبوه لصالح من وكيف للمدريه تعين مديره غير صالحه تعلميا أن تدير مدرسه مشتركه وهي غير مؤهله علميا وليس لديها خبره كما أن جميع المدارس بالمدن الجديده بها مخالفات وإهدار للمال العام وفرض اتاوه علي الأهالي ولا حياء لمن تنادي سياده الرئيس نحن نناشد سيادتكم ونناشد محافظ القاهرة ووزير التربيه والتعليم انقذوا ابنائنا من إدارات المدن الجديده التي لا رقابه عليها حاسبوا المدرية والعاملين بالادارت وحاسبوا مديرين المدارس رأفه بأهالي الطلاب والطالبات الذين أصبحوا في أسؤ الحالات النفسيه .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى