الفن

إلهام شاهين: أوافق على التبرع بأعضائي بعد الوفاة “بدل ما ياكلها الدود”

كتب ـ محمد عمار

قالت الفنانة إلهام شاهين، إنها توافق على التبرع بأعضائها بعد الوفاة، بدلا من أن يأكلها الدود وتذهب في التراب بعد وفاتها، قائلة: “ماعنديش مانع ياخدوا جثتي بعد ما أموت علشان ده خير للبشرية، وقلت لعائلتي إني بعد ما أموت عايزه أتبرع بأعضاء جسدى”.

أضافت إلهام شاهين، في مداخلة هاتفية لبرنامج “الحكاية”، الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب، أنها تطالب بإنشاء جهة في الدولة تقنن التبرع بأعضاء الجسم بعد الوفاة، متابعه: “نفسي تنتشر هذه الثقافة، وإيه أهمية جسمنا بعد ما نموت.. هياكله الدود خلاص، لكن لو أنا أقدر أعيش حد من غير ألم ولا أدوية إيه المانع، ممكن حد ياخد الكلى وحد ياخد الكبد وحد ياخد قرنية العين، والجزء السليم عندي لأي حد أنا متبرعه بيه وشايفه إنه خير كبير وصدقة جارية لأني بساعد إنسان يعيش حياة كريمة”.

وتابعت: “ليه نستورد القرنية من الصين، ما أنا عندي بشر كتير جدا وعددنا كتير، لماذا لا نستفيد من الموضوع ده، ولازم الموضوع يبقى مقنن وأول ما حد يموت ياخدوا قرنيته، ده خير عظيم”.

وعن رأيها في زواج المرأة في سن كبير، قالت: “المرأة يمكن أن تتزوج في أي سن في الدنيا، إيه المانع إنها تتجوز حد مناسب لسنها، يعيشوا ويتعكزوا على بعض في الحياة، والزواج ليست علاقة جنسية فقط ولكن إنسانية أقوى بكتير”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى