مجلة الأدب

أكتوبر من الانكسار إلي الانتصار

محبره ناصر همام
في حياه الشعوب انتصار خالد يبقي إلي مر الأزمان
يكتب التاريخ نفطه تحول
في بره من الوقت
كانت آثار النكسة والهزيمة تشع مرار وحزن
في وقت توفت عقارب الساعه
لتعلن لعالم اجمع
أن مصر باقيه تخلع عار الهزيمة إلي نصر
والانكسار إلي انتصار
والعتمة إلي النور
والضعف إلي قوه
بعد أن ظن العدو الغاشم
بأنه لن نحرر الأرض
وأننا نتسول السلام
وانتا انكسارات
وسيطر علينا الضعف والهوان بين الأمم
ولكن كان هناك في جوف الليل
رجال يعاهدون الله ووطن بأن النصر قادم
يبدوبون إناء الليل وأطراف النهار
وفي خليه من العدو
وفي مطر ودهاء الشجعان
تسلا القلوب
وعشقت تراب الأرض
وكلفت أن تخلصها
من عدو احتلها بلقوه
وعبرالبواسل القناء وسط ذهول من القريب والبعيد
والعدو والصديق
عبرت ومها مصر
وكل محب للسلام
إلي أرض سيناء الحبيه العاليه
وانتصرت أردت مصر يعون الله
كان نصرنا حاسما
وعنوان لحروف
سوف ستظل تكتب
ونشر عطرها
أن نصر أكتوبر درسا
في كل المجالات
ان تنصر علي عدوك في كل المجالات
ان ننصر بقوه والا ده علي المشكلات
وكل الأزمات وأن تسق في الله
وفي قدرتنا
وأن نطور من أدوات وتسليح بالعلم
وتنحدي الصعاب
حفظ الله جيش مصر وقاده مصر
ورحم الله كل شهيد
سألت دماءه الطاهر
العاليه علي أرض الوطن
محبره ناصر همام 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى