عاجل اهم الاخبار

مدبولي يؤكد أهمية التوعية والمتابعة في وقف أسباب التلوث والحفاظ على جودة الهواء

 

متابعة – صبري الحصري

تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، عبر تقرير تلقاه من الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، الإجراءات التي اتخذتها الوزارة بالاشتراك مع الجهات المعنية، لمواجهة نوبات تلوث الهواء الحادة بالقاهرة الكبرى والدلتا خلال الفترة من 1 إلى 21 سبتمبر 2021.

وثمّن رئيس الوزراء الجهود التي تقوم بها وزارة البيئة بالمشاركة مع مختلف الجهات المعنية لمواجهة مصادر تلوث الهواء، والتصدي للممارسات السلبية في هذا الصدد، سواء من المنشآت الصناعية، أو المزارعين، مؤكداً على أهمية التوعية والمتابعة في وقف أسباب التلوث والحفاظ على جودة الهواء بشكل أكبر.

وأشارت وزيرة البيئة، خلال التقرير، إلى أن الفترة المشار إليها، شهدت تجميع 13190 طنا من قش الأرز، من الكمية المستهدف جمعها بنهاية موسم الحصاد، كما تم فتح 221 موقعاً لجمع وكبس قش الأرز، من خلال الدعم بالمعدات التي توفرها وزارة البيئة، بالإضافة إلى المواقع التي تم فتحها من خلال الأهالي.

وأضافت الوزيرة أنه تم تفعيل 16 محوراً تابعاً لوزارة البيئة للمتابعة والسيطرة على الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية، بالتعاون مع الجهات المعنية، لافتة إلى أنه تم الرصد والتعامل مع 614 نقطة حرق خلال الفترة المشار إليها، كما أكدت أنه لم يتم رصد أي اشتعالات بالمقالب بمحافظات القاهرة الكبرى خلال الفترة من 1 حتى 21 سبتمبر، بينما تم الرصد والتعامل مع 21 حريقاً متفرقاً بمحافظات الشرقية والبحيرة، مشيرة إلى أن وزارة البيئة تقوم بالسيطرة على المقالب العمومية والعشوائية ومناطق تجمع القمامة، من خلال توفير المعدات اللازمة والمرور اليومي على المواقع المختلفة بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية.

كما أشارت الدكتورة ياسمين فؤاد إلى أنه لم يتم رصد أي تجاوز خلال الفترة المشار اليها، في انبعاثات مداخن المنشآت المربوطة على شبكة رصد الانبعاثات الصناعية، والتي تبلغ 383 مدخنة لعدد 84 منشأة صناعية، مؤكدة أن هذه الفترة شهدت المرور الميداني على 56 منشأة صناعية كبرى بالتنسيق مع هيئة التنمية الصناعية، كما تم المرور الميداني على 1685 منشأة صناعية صغيرة ومتوسطة، ليصل إجمالي المنشآت الصناعية التي تم المرور والتفتيش عليها خلال الفترة المشار إليها إلى 1741 منشأة صناعية، مشددة على أنه قد تم اتخاذ الاجراءات القانونية حيال المنشآت المخالفة.

وأضافت وزيرة البيئة أنه تم تنفيذ 80 حملة لفحص عوادم المركبات على الطرق بالتعاون مع الإدارة العامة لشرطة المرور بالقاهرة الكبرى والدلتا، مشيرة إلى نسبة التوافق للسيارات التي تم فحصها بلغت 89% للمركبات التي تعمل بالبنزين، و 77% للمركبات التي تعمل بالديزل، هذا وقد تم التصالح مع ما يقرب من 30% من السيارات المخالفة بعد التأكد من توفيق وإعادة الفحص، مضيفة أنه تم إجراء فحص العادم لعدد 806 أتوبيسات تابعة لهيئة النقل العام، وتم التنبيه على مديري الجراجات بعدم خروج الأتوبيسات المخالفة قبل إصلاحها وإعادة فحصها.

ولفتت الوزيرة إلى أنه تم خلال الفترة المشار إليها، استقبال 22 شكوى بواقع 3 شكاوى تضرر من حرق المخلفات الزراعية، بالإضافة إلى 19 شكوى تضرر من حرق القمامة، حيث تم التعامل مع كافة الشكاوى وإزالة أسبابها بنسبة 100% بالتعاون مع الحماية المدنية، مع تحرير محاضر للمخالفين، وأضافت أن هذه الفترة شهدت عقد 1264 حملة وندوة تعريفية للمواطنين للتوعية بمخاطر الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية والتعريف بكيفية الاستفادة من قش الأرز، وذلك بمحافظات البحيرة، وكفر الشيخ، والغربية، والدقهلية، والشرقية، والقليوبية.

وفي ختام التقرير، أكدت وزيرة البيئة أن بيانات الشبكة القومية لرصد ملوثات الهواء المحيط أشارت إلى أن مؤشر جودة الهواء خلال الفترة المشار اليها جاء بمستوى الجيد خلال 89% من أيام الرصد بالقاهرة الكبرى، وبنسبة 96% من أيام الرصد في نطاق الدلتا، وأن الجهود المبذولة أثمرت خلال نفس الفترة عن تجنب ملوثات الهواء بإجمالي 932 طن انبعاثات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى